نسخة تجريبية
أرسل لصديق
*
*

 طريق الفيل

​​​​طريق تاريخي مرتبظ بقصه ابرهة الاشرم الشهير الذي حاول هدم الكعبة وكانت منطقة عسير احد المحطات التى مر بها جيشة الكبير الذي كان يستخدم الفيل في تنقالاته وبقيت اثار الفيلة ومحطات التوقف التى يستريح فيها الجيش حتى الان والطريق مرصوف من المنتصف بشكل مسطح لكي يتمكن الفيل من السير علية وتكثر فية الحرات والصخور الصلبة ومعضم أجزاء الطريق منهارة ويخترق هذا الطريق معظم مناطق جنوب الجزيرة متجها شمالا الى مكه المكرمة حيث انهى زحف ذلك الجيش العضيم حجارة من سجيل انزلها الله سبحانه وتعالى عليهم كما ورد في سورة الفيل
   

خريطة الموقع